فكر14

فكر هو المؤتمر السنوي لمؤسّسة الفكر العربيّ، وهو يشكّل أحد أبرز النشاطات التي تقوم بها المؤسّسة، بحيث يجمع المثقّفين والشباب ورجال السياسة وصنّاع القرار والإعلاميّين ومنظّمات المجتمع المدني من أجل عرض إحدى القضايا أو المشكلات الاجتماعية أو الاقتصادية أو الإنسانية الملحّة في الوطن العربيّ، واقتراح الحلول الملائمة لمواجهتها. وهو يمثّل فرصة للالتقاء والتشاور وتبادل الرأي وعرض الأفكار والتجارب في مختلف جوانب القضايا المطروحة.

ويُعقد "فكر14" تحت رعاية سيادة الرئيس عبدالفتّاح السيسي، رئيس جمهوريّة مصر العربيّة في مقرّ الأمانة العامّة لجامعة الدول العربيّة، وبمناسبة الذكرى السبعين لتأسيسها. وهو يشكِّل الملتقى العربيّ الأوّل للمنظّمات والهيئات والمجالس والاتّحادات والصناديق العربيّة التكامليّة، المنبثقة عن جامعة الدول العربيّة أو العاملة في إطارها، أو المرتبطة معها باتّفاقيات تعاون.

كما يأتي مؤتمر "فكر14" هذه السنة استكمالاً لمؤتمر "فكر13" الذي عُقِدَ في الصخيرات، المملكة المغربيّة، حيث سَيغطّي المؤتمر مختلف محاور "التكامل العربيّ" وقضاياه، وذلك انطلاقاً من الأوضاع الراهنة التي يعيشها الوطن العربيّ، وبالشراكة مع "جامعة الدول العربيّة" في إطار الذكرى السبعين لتأسيسها.

وتَعتَمِدُ مؤسّسة الفكر العربيّ منهجيّة جديدة في مؤتمرها الرابع عشر، من خلال الإعداد له بتقريرٍ عربيّ شامل يتضمّن الأوراق البحثيّة التي قُدّمت ونوقشت في سلسلة ورش العمل التحضيريّة، وأبرز ما خلُصت إليه هذه الورش من أسئلة واقتراحات وتوصيات. كما يعتمد المؤتمر آليّة جديدة في جلسات المؤتمر، حيث سيتمّ توزيع الحوارات والمشاركين على مجموعات ينتقل فيها المشاركون من مجموعة إلى أخرى؛ في يتمّ تجسيد مخرجات النقاشات عبر رسم بيانيّ مبتكر. كما سيكون هناك جلسة رئيسيّة (أو أكثر) تُنقل مباشرة عبر الفضائيّات.

ولأجل هذه الغاية، قامت المؤسّسة بالتواصل مع مختلف أصحاب القرار وسائر المعنيين، وخصوصاً أهل الخبرة والاختصاص من مراكز الأبحاث، والمنظمّات المختصّة في جامعة الدول العربيّة، لحشد الطاقات والإمكانات كلّها، في إطار النقاش العلميّ حول تجربة العمل العربيّ المشترك في إطار جامعة الدول العربيّة، من أجل التوصل إلى صِيغ وآليات تُسهم في تفعيل دور الجامعة.